تعاني صناعة السيارات من تداعيات فيروس كورونا حيث أوقفت معظم الشركات المصنعة الرئيسية الإنتاج في المصانع في جميع أنحاء أوروبا، وسط جهود الحكومات الوطنية لاحتواء انتشار مرض Covid-19.

كانت جاكورا لاند روفر لتصنيع السيارات المجموعة الأخيرة التي تغلق مصانعها في المملكة المتحدة، في خضم أزمة فيروس كورونا المتأججة. وقالت الشركة إن العمليات في برمنجهام وهاليوود توقفت حتى 20 أبريل على الأقل.

ويأتي ذلك بعد إعلان بنتلي يوم الجمعة أنها ستوقف كل الإنتاج في مصنع كريو حتى 20 أبريل على الأقل. وعلق أدريان هولمارك، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة بنتلي موتورز قائلا: “سيؤثر هذا حتمًا على عمليات التسليم التي نقدمها للعملاء، ونحن نعتذر عن الإزعاج الذي يسببه ذلك، ولكننا نعمل بجد لتقليل هذا الانقطاع. تستمر أفكارنا في الخروج إلى جميع المتضررين في جميع أنحاء العالم طوال هذا الوقت الحزين والصعب للغاية للعديد من الناس”.

كما أغلقت هوندا مصنعها في سويندون بعد الإعلان الأخير في 18 مارس، مشيرة إلى صعوبات في سلسلة التوريد ومع رفاهية الموظفين. وتأمل في إعادة فتح المصنع، مما يجعل سيفيك هاتشباك، المقرر طرحها في 6 أبريل، تنتظر المزيد من التوجيه من الحكومة والخبراء الطبيين كي يتأكد موعد صدورها في الأسواق.

ما هي المصانع التي تم إغلاقها؟
يخشى الخبراء الآن من مستقبل قطاع السيارات على المدى الطويل. تم إغلاق مصانع السيارات البريطانية التالية:

بنتلي (كرو)
بي ام دبليو (قاعة هامس)
جاكوار لاند روفر (برمنغهام، هالوود)
ميني (أكسفورد)
نيسان (سندرلاند)
رولز رويس (جودوود)
تويوتا (بيرأستون)
فوكسهول (ميناء إلسمير ولوتون)
في أماكن أخرى من العالم، توقفت معظم مجموعات السيارات الكبرى عن الإنتاج، حيث قامت كل من فولكس فاجن، سيات، رينو، داسيا، سكودا، بيجو سيتروين، فولفو، فورد، جنرال موتورز ، وفيات كرايسلر للسيارات بإيقاف العديد من المصانع حول العالم.

Share.

Leave A Reply

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.