هيونداي تستدعي مايقرب من نصف مليون سيارة النترا بسبب مشكلة حريق المحركات

هيونداي تستدعي مايقرب من نصف مليون سيارة النترا بسبب مشكلة حريق المحركات

استدعت شركة هيونداي ما يقرب من 430،000 سيارة من طراز إلنترا سيدان لموديلات إنتاج ما بين 2006 و2011، و"النترا تورينج" إنتاج ما بين 2007 و2011 بسبب احتمال دخول الرطوبة إلى وحدة المكابح المانعة للانغلاق (ABS) والتسبب في حدوث قصور كهربائي، مما يؤدي إلى نشوب حريق في المحرك. وتم الإبلاغ عن عدد قليل من الحرائق لشركة هيونداي، لكن ولم تقع أية إصابات، وفقًا للجدول الزمني للمشكلة الذي نشرته الإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة.

تقول هيونداي إنها لم تُبلغ عن أي إصابات ناجمة عن هذه المشكلة، ولأن هناك حالات قليلة جدًا من حدوث نقص في الوحدة النمطية مما أدى إلى نشوب حريق، فإن الشركة لا تنصح أصحابها بإيقاف سياراتهم في الخارج.

وأضافت هيونداي إن الاستدعاء يهدف إلى إلى إيقاف تشغيل وحدة ABS في حالة إيقاف تشغيل السيارة. ومع ذلك، تقول الإدارة الوطنية إن هيونداي لم تتمكن من العثور على سبب دخول الرطوبة للوحدة في المقام الأول، مع استمرار ترك السيارة معرضة لخطر الحريق أثناء تشغيلها على إصلاح الاستدعاء.

وسيتم إخطار مالكي وموزعي نماذج إلنترا المتأثرة بالتذكير في أبريل. لمعرفة ما إذا كانت السيارة مدرجة في الاستدعاء، يمكن للمالكين التحقق من موقع الإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة.

بشكل منفصل، بدأت الإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة في إجراء تحقيق في أبريل الماضي حول ما يقرب من ثلاثة ملايين من سيارات هيونداي وكيا بمحركات معيبة والتي تتعرض لخطر اشتعال النار. افتتحت الوكالة التنظيمية تحقيقًا بعد مراجعة أكثر من 3000 تقرير عن الحرائق التي بدأت دون وقوع حادث. أوضح الناطق بلسان هيونداي أن هذا التحقيق لا علاقة له بالتذكير الموضح أعلاه.