منذ شهرين

كيا تدرس تعليق عملياتها في المصانع الكورية بسبب مشاكل التصدير إلى أوروبا والولايات المتحدة

كيا تدرس تعليق عملياتها في المصانع الكورية بسبب مشاكل التصدير إلى أوروبا والولايات المتحدة

أبلغت كيا نقابتها العمالية في كوريا الجنوبية أنها تريد تعليق عملياتها في ثلاثة من مصانعها المحلية لأن تفشي فيروس كورونا يؤثر على الصادرات إلى أوروبا والولايات المتحدة.

وقال مسؤول نقابي إن النقابة لم تقرر بعد ما إذا كانت ستقبل الخطة لأن المفاوضات بشأن الأجور مستمرة.

بموجب الخطة سيتم تعليق العمليات في الفترة من 23 إلى 29 أبريل.

وقالت كيا في بيان "كيا موتورز تراجع حاليا تعليق بعض مصانعها في كوريا استجابة لتراجع الطلب العالمي بسبب فيروس كورونا، ومع ذلك، لم يتم اتخاذ قرار في هذا الوقت".

إلى ذلك، أوقفت شركة هيونداي خط إنتاج سياراتها الرياضية متعددة الاستخدامات توكسون SUV في مدينة أولسان الجنوبية الشرقية في الفترة من 13 إلى 17 أبريل.

كما علقت هيونداي وكيا عملياتهما في معظم مصانعهما خارج كوريا الجنوبية والصين حيث ينتشر فيروس كورونا بسرعة خارج آسيا. واستأنفت كيا الإنتاج الجزئي في مصنعها في سلوفاكيا الذي يبني عائلة السيارات المدمجة سييد و سبورتاج SUV للأسواق الأوروبية.

وتؤثر القيود الحكومية على الحركة لإبطاء الانتشار على إنفاق المستهلكين في جميع أنحاء العالم.

الجدير بالذكر، تراجعت صادرات كوريا الجنوبية خلال الأيام العشرة الأولى من أبريل بنسبة 18.6 في المائة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، أدنى بكثير من القفزة التي بلغت 20.8 في المائة مقارنة بالفترة من 1 إلى 10 مارس. وانخفضت شحنات المركبات ومكونات المركبات خلال الفترة 7.1% و 31.8% على التوالي.