منذ شهرين

فولكس فاجن باسات أيامها معدودة ولكن قد نرى موديل كهربائي قريبا

فولكس فاجن باسات أيامها معدودة ولكن قد نرى موديل كهربائي قريبا

منحت فولكس واجن سيارة "باسات" rبلة الحياة من خلال تحديثها من الداخل والخارج لعام 2020، من أجل استمرار السيارة السيدان في المنافسة خلال المستقبل المنظور، على الرغم من إشارة مسؤول تنفيذي في الشركة إلى أن أيامها معدودة.

وتخطط فولكس فاجن لإطلاق مجموعة متنوعة من السيارات الكهربائية وعلى ما يبدو فإن هذه المجموعة الجديدة سيكون من ضمنها طراز باسات.

ومن جانبه، قال الرئيس التنفيذي لعمليات فولكس فاجن في أمريكا يوهان دي نيسشين: "إن سيارة باسات تتمتع بدورة حياة محدودة، لذا سيكون من المحتمل أن يكون هذا افتراضًا معقولًا، فمن الممكن أنه بعد أن يصل الجيل الحالي من السيارة إلى نهاية دورة حياته، فمن المحتمل أن يكون الجيل القادم هو بديل كهربائي".


ولم تؤكد فولكس واجن خططًا لتصنيع سيارة سيدان كهربائية حتى الآن، لكن ID Vizzion في معرض جنيف للسيارات 2018 و ID Space Vizzion الذي تم تقديمه في معرض لوس أنجلوس لعام 2019، كشفا كلاهما كيف يمكن أن تبدو مركبة من أربعة أبواب وبأداء منخفض.


ويبدو أن باسات لن تختفي تمامًا. قد يتقاعد هذا الاسم الذي يرجع إلى عقود من الزمن، ولكن لا يزال لدى سائقي السيارات في سيارة سيدان كبيرة ومريحة سيارة فولكس واجن للاختيار من بينها.


الجدير بالذكر أن مبيعات السيارة الألمانية تراجعت في السوق الأمريكي بشكل كبير، حيث باعت فولكس فاجن 14,123 نسخة فقط العام الماضي بالمقارنة مع 117,023 نسخة مباعة في 2012، وبالطبع يُعد ذلك انخفاضًا كبيرًا، وذلك بسبب التفوق الواضح لطرازات جنرال موتورز.