فورد يغلق مصنع فالنسيا مؤقتًا بعد إصابة 3 عاملين بفيروس كورونا

فورد يغلق مصنع فالنسيا مؤقتًا بعد إصابة 3 عاملين بفيروس كورونا

سيظل أحد أكبر مصانع إنتاج فورد خارج أمريكا الشمالية مغلقًا لمدة أسبوع واحد على الأقل بدءًا من اليوم بسبب تفشي الفيروس التاجي العالمي. كما أفادت الشركة المصنعة أن ثلاثة موظفين ثبتت إصابتهم بفيروس، مما أجبرها على اتخاذ قرار صارم.

وعلق متحدث باسم الشركة قائلاً: "لقد كانت لدينا ثلاث حالات إيجابية لـ Covid-19 في مصنع فورد فالنسيا خلال الـ 24 ساعة الماضية، نحن نتخذ إجراءات سريعة لاتباع البروتوكول المعمول به، بما في ذلك تحديد وعزل جميع الموظفين الذين لديهم اتصال وثيق مع العمال المتضررين. سنتخذ جميع الخطوات المناسبة الأخرى لضمان تقليل المخاطر من هذا الموقف إلى أدنى حد".

وقالت فورد أيضًا إنها تراقب الوضع عن كثب قبل أن تقرر خطواتها التالية. وعزلت العلامة التجارية جميع عمالها الذين كانوا على اتصال بالعاملين المصابين. وسيتم مناقشة المزيد من التفاصيل بين إدارة المصنع والنقابات اليوم.

يعتبر مصنع فالنسيا أحد أكبر مصانع فورد من حيث الطاقة الإنتاجية خارج أمريكا الشمالية. تقوم الشركة المصنعة حاليًا بتجميع حوالي 400 ألف مركبة سنويًا، ويعمل حاليًا بطاقة انتاجية أكثر من 7000 موظف.

تعد إسبانيا حاليًا إحدى الدول الأوروبية التي تعاني من إرتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا عالميًا. وفقا لأحدث البيانات، يوجد في البلاد 8352 حالة نشطة، 272 منها توصف بأنها حالات خطيرة.