تسلا تعلن عن استعدادها لتزويد منافسيها بالبطاريات

تسلا تعلن عن استعدادها لتزويد منافسيها بالبطاريات

قال الرئيس التنفيذي لشركة تسلا إيلون ماسك إن الشركة منفتحة على ترخيص البرامج وتزويد المحركات والبطاريات لمنافسيها.

كانت تسلا قد زودت في السابق بطاريات لمرسيدس وتويوتا موتور بموجب اتفاقيات شراكة منفصلة.

ويعتبر تصنيع البطاريات منطقة يقول محللون ومسؤولون في الصناعة أن شركة تصنيع السيارات الكهربائية الأمريكية تتمتع بميزة تنافسية مقارنة بشركات تصنيع السيارات القديمة.

وقال ماسك في تغريدة:

إن شركة تسلا منفتحة على ترخيص البرامج وتزويد المحركات والبطاريات. نحن نحاول فقط تسريع الطاقة المستدامة، وليس سحق المنافسين!.

وتدير شركة تسلا حاليًا مشروعًا مشتركًا للبطاريات مع شركة باناسونيك، كما تستورد بطاريات من شركةأمبريكس المعاصرة في الصين وشركة إل جي الكورية الجنوبية.

تخطط شركة تسلا أيضًا لتوسيع منشأة البطاريات الخاصة بها في مصنعها في فريمونت، كاليفورنيا.

وتعد البطاريات أغلى وأهم مكون للسيارات الكهربائية.

وقال بارك تشول وان، خبير البطارية الكوري الجنوبي والأستاذ في جامعة سيجونغ: "يمكن أن يقلل العرض من عوائق دخول صانعي السيارات الكهربائية الناشئة، مما يشكل تهديدًا محتملاً لشركات صناعة السيارات القديمة، التي تمتلك منصاتها الخاصة".

وقال:

إن الاستراتيجية، إذا نجحت، ستزيد من اعتماد سوق السيارات الكهربائية على تسلا.